زهرة الحياة
ها هي الورود تنثر شذاها لتستقبل بكل حب ومودة
وبأحلى عبارات الترحيب نرحب بك
ونتمنى أن نرى شذى عطرك ينثر على أرجاء منتدانا
فياأهلا وسهلا بك وبمقدمك الكريم وأتمنى من كل قلبي أن
تكون قمراً ساطعاً بنور حضورك وضياءك بمشاركاتك
القيمة معنا ونحن في الانتظارك وإن شاء الله تقضي أسعد
الأوقات معنا


اعمل لدنياك كانك لن تموت ابدا واعمل لاخرتك كانك تموت غدا
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
سحابة الكلمات الدلالية
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
Like/Tweet/+1

المواضيع الأخيرة
» تفسير سورة اذا جاء نصر الله و الفتح
دمشق غرامي ... I_icon_minitimeالجمعة يناير 09, 2015 9:12 pm من طرف سمير العجيلي

» ثقافة موظف
دمشق غرامي ... I_icon_minitimeالخميس يناير 08, 2015 9:48 pm من طرف نور الإيمان

» خلق الـــــــــــوفـــاء
دمشق غرامي ... I_icon_minitimeالأحد أكتوبر 19, 2014 7:39 pm من طرف walid958

» رسالة لك أختي (حجابك طهر ونقاء) الرسالة الخامسة
دمشق غرامي ... I_icon_minitimeالأحد أكتوبر 19, 2014 7:39 pm من طرف walid958

» التبرج تهتك وفضيحة
دمشق غرامي ... I_icon_minitimeالأحد أكتوبر 19, 2014 7:39 pm من طرف walid958

» التبرج جاهلية منتنة
دمشق غرامي ... I_icon_minitimeالأحد أكتوبر 19, 2014 7:38 pm من طرف walid958

» رسالة لك أختي (حجابك طاعة لربك وستر لجسدك
دمشق غرامي ... I_icon_minitimeالأحد أكتوبر 19, 2014 7:38 pm من طرف walid958

» رسالك لك أختي (حجابك عنوان عفتك) الرسالة الرابعة
دمشق غرامي ... I_icon_minitimeالأحد أكتوبر 19, 2014 7:38 pm من طرف walid958

» أم الشهداء الخنساء
دمشق غرامي ... I_icon_minitimeالأحد أكتوبر 19, 2014 7:37 pm من طرف walid958

» خلق الـــــــــــصـبر
دمشق غرامي ... I_icon_minitimeالأحد أكتوبر 19, 2014 7:37 pm من طرف walid958

نوفمبر 2019
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
اليوميةاليومية
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




شاطر
 

 دمشق غرامي ...

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عابر سبيل
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 108
نقاط : 29362
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 02/08/2014

دمشق غرامي ... Empty
مُساهمةموضوع: دمشق غرامي ...   دمشق غرامي ... I_icon_minitimeالجمعة أغسطس 08, 2014 11:31 pm

دمشق غرامي

شعر : عائشة ديب

أَحِــنُّ إليـهـا .. وأَبْـكــي علـيـهـا ..
وأَشْــكُـــو هــواهـــا بــآهـــاتِ صَـــــبِّ

وفـــــي مقـلـتـيَـهـا يـــــذوبُ فــــــؤادي
وتـحـكـي دمـوعــي حـكـايـاتِ حُـبــي

دمشقُ غرامي .. وفيها هُيامي ..
وأحْـسَـبُـهـا مـــــن شـرايــيــنِ قـلــبــي

هَرِمْنا .. مرِضْنا .. ومِتنـا انتظـاراً
لـــــذاك الـتـصَـابــي وذاك الـتَّـسَـبّــي

وعِــشْــنــا بــحُــلْـــمٍ لـــذيــــذٍ زمـــانــــاً
مَــدَدْنـــا أفـانـيـنَــه فــــــوقَ سُـــحْـــبِ

كـــأنّـــا خُـلِـقْــنــا لــتــلــك الأمـــانــــي
وضَــــربٌ مــــن الـعــيــبِ ألاّ نُـلــبّــي

دمـشـقُ .. عِيَـالـكِ ضـاعـوا بـعـيـداً
وهــامــوا زمــانـــاً بــشـــرقٍ وغَـــــرْبِ

ومــاعَـــقَّ فـيــهــم صـغــيــرٌ تـخــلّــى
ولا جـــــاءَ فـيــهــم كــبــيــرٌ بــعَــيــبِ

ولكـنْ ضَحـايـا ، هُــمُ .. صدّقيـنـي
قَضَـوا عُمرهـمْ بـيـن خَـطْـبٍ ورُعْــبِ

قـضَــوا عـمـرهـمْ يـرقُـبــون الـتّـلاقــي
وشَـــابـــوُا ومـاخــالــطــوكِ بــشــيـــبِ

بــدونــكِ أمــــي .. ضَـلـلْـنـا وتُـهـنــا
فَـقَـدنــا حَـنـانــكِ مـــــن دون ذنـــــبِ

وكـــــم مـزّقـتْـنــا حــكــايــا الـــرّوابـــي
وعـصـفـورةِ الـنّـهـرِ تـلـهـو بـعُـشــبِ

هـنــالــكَ زهــــــرُ الـبـنـفـســجِ غـــنّـــى
وتــلـــك الـيـنـابـيـعُ تــجـــري بـــتُـــربِ

حفظـنـا أسـامـي الـزهـورِ نـصـوصـاً
قـــرأنـــا تـفـاصـيـلـهـا بـــيـــن كُـــتْـــبِ

شَمَمْنـا - بـرغـمِ البِـعـادِ - شَـذاهـا
رأيـنــا الـرُّبــى تـرتــوي دونَ حُـجْــبِ

نُـــؤَمِّـــل يـــومـــاً قــريــبـــاً ســيــأتـــي
وهـــاهــــوَ آتٍ عــــلــــى كــــــــل دربِ

أضــــــاءَ لـــنـــا بـالـيـقـيــنِ دُعـــانــــا
فــأشــرقَ فــــي كُـــــلِّ قــلـــبٍ ولُـــــبِّ

دمشـقُ .. سقِمـتُ بوجـدي وحـبّـي
ولـــم أسـتـفـدْ مـــن طـبـيــبٍ وطــــبِّ

حـنـانـيــكِ ، إنّـــــيَ طــفـــلٌ غــريـــقٌ
فــمُـــدّي يــدَيـــكِ لـتـمــســكَ ثـــوبـــي

وضُـمــي صـغـيـركِ يــــا أمَّ مــوســى
فـقـد عــاد طفـلـكِ مــن بـعــدِ غُـــرْبِ

دمشقُ .. أحبكِ .. يا سِـرَّ عمـري
وسِــــرَّ نــضــالٍ .. وثــــورةِ شــعـــبِ

وقـــد يـرتــوي الـحــبُّ أنّـــى التقـيـنـا
وقـد يكتـوي القلـبُ مــن دون حــبَّ

فـهـل يسـمـحُ الـدهـرُ يـومـاً بـوصـلٍ
بــروضٍ فسـيـحِ المـسـافـاتِ رحـــبِ

وهــــل يـسـتـفـيـقُ الــزمـــانُ عـلـيـنــا
بـلـحــنٍ جـمـيــلِ الـنـهـايـاتِ عَــــذْبِ

دمشـق خذينـي .. فهـذي حـروفـي
وهـــــذا مِـــــدادي أضـــــاءَ كـشُــهْــبِ

عـشــقــتُ الـحــيــاة لأجــلـــكِ إنــــــي
أمـــــــوتُ بــبُــعـــدٍ وأحـــيــــا بـــقــــربِ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
دمشق غرامي ...
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
زهرة الحياة :: اناشيد-
انتقل الى: