زهرة الحياة
ها هي الورود تنثر شذاها لتستقبل بكل حب ومودة
وبأحلى عبارات الترحيب نرحب بك
ونتمنى أن نرى شذى عطرك ينثر على أرجاء منتدانا
فياأهلا وسهلا بك وبمقدمك الكريم وأتمنى من كل قلبي أن
تكون قمراً ساطعاً بنور حضورك وضياءك بمشاركاتك
القيمة معنا ونحن في الانتظارك وإن شاء الله تقضي أسعد
الأوقات معنا


اعمل لدنياك كانك لن تموت ابدا واعمل لاخرتك كانك تموت غدا
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
سحابة الكلمات الدلالية
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
Like/Tweet/+1

المواضيع الأخيرة
» تفسير سورة اذا جاء نصر الله و الفتح
الجمعة يناير 09, 2015 9:12 pm من طرف سمير العجيلي

» ثقافة موظف
الخميس يناير 08, 2015 9:48 pm من طرف نور الإيمان

» خلق الـــــــــــوفـــاء
الأحد أكتوبر 19, 2014 7:39 pm من طرف walid958

» رسالة لك أختي (حجابك طهر ونقاء) الرسالة الخامسة
الأحد أكتوبر 19, 2014 7:39 pm من طرف walid958

» التبرج تهتك وفضيحة
الأحد أكتوبر 19, 2014 7:39 pm من طرف walid958

» التبرج جاهلية منتنة
الأحد أكتوبر 19, 2014 7:38 pm من طرف walid958

» رسالة لك أختي (حجابك طاعة لربك وستر لجسدك
الأحد أكتوبر 19, 2014 7:38 pm من طرف walid958

» رسالك لك أختي (حجابك عنوان عفتك) الرسالة الرابعة
الأحد أكتوبر 19, 2014 7:38 pm من طرف walid958

» أم الشهداء الخنساء
الأحد أكتوبر 19, 2014 7:37 pm من طرف walid958

» خلق الـــــــــــصـبر
الأحد أكتوبر 19, 2014 7:37 pm من طرف walid958

نوفمبر 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
    123
45678910
11121314151617
18192021222324
252627282930 
اليوميةاليومية
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




شاطر | 
 

 قصة واقعية مؤثرة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
djidji
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 76
نقاط : 24677
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 07/06/2014
العمر : 18

مُساهمةموضوع: قصة واقعية مؤثرة   السبت يونيو 28, 2014 6:27 pm



إنه يقرأ القرآن




شخص يسير بسيارته سيراً عادياً , وتعطلت سيارته في أحد الأنفاق المؤدية إلى المدينة . ترجّل من سيارته لإصلاحالعطل في أحد العجلات وعندما وقف خلف السيارة لكي ينزل العجلة السليمة . جاءت سيارةمسرعة وارتطمت به من الخلف .. سقط مصاباً إصابات بالغة .


يقول أحدالعاملين في مراقبة الطرق : حضرت أنا وزميلي وحملناه معنا في السيارة وقمنابالاتصال بالمستشفى لاستقباله شاب في مقتبل العمر .. متديّن يبدو ذلك من مظهره . عندما حملناه سمعناه يهمهم .. ولعجلتنا لم نميز ما يقول , ولكن عندما وضعناهفي السيارة وسرنا .. سمعنا صوتاً مميزاً إنه يقرأ القرآن وبصوتٍ ندي .. سبحان اللهلا تقول هذا مصاب .. الدم قد غطى ثيابه .. وتكسرت عظامه .. بل هوعلى ما يبدو على مشارف الموت .


استمرّ يقرأ القرآن بصوتٍ جميل .. يرتلالقرآن .. لم أسمع في حياتي مثل تلك القراءة . أحسست أن رعشة سرت فيجسدي وبين أضلعي . فجأة سكت ذلك الصوت .. التفت إلى الخلف فإذا به رافعاً إصبعالسبابة يتشهد ثم انحنى رأسه قفزت إلي الخلف .. لمست يده .. قلبه .. أنفاسه . لاشيء فارق الحياة .


نظرت إليه طويلاً .. سقطت دمعة من عيني..أخفيتها عنزميلي.. التفت إليه وأخبرته أن الرجل قد مات.. انطلق زميلي في بكاء.. أما أنا فقد شهقت شهقة وأصبحت دموعي لا تقف.. أصبح منظرنا داخل السيارة مؤثر.







وصلنا المستشفى.. أخبرنا كل من قابلنا عن قصة الرجل.. الكثيرون تأثروا منالحادثة موته وذرفت دموعهم.. أحدهم بعدما سمع قصة الرجل ذهب وقبل جبينه.. الجميعأصروا على عدم الذهاب حتى يعرفوا متى يُصلى عليه ليتمكنوا من الصلاة عليه.اتصل أحدالموظفين في المستشفى بمنزل المتوفى.. كان المتحدث أخوه.. قال عنه.. إنهيذهب كل اثنين لزيارة جدته الوحيدة قي القرية.. كان يتفقد الأرامل والأيتام.. والمساكين.. كانت تلك القرية تعرفه فهو يحضر لهم الكتب والأشرطة الدينية.. وكانيذهب وسيارته مملوءة بالأرز والسكر لتوزيعها على المحتاجين..وحتى حلوىالأطفال لا ينساها ليفرحهم بها..وكان يرد على من يثنيه عن السفر ويذكر لهطول الطريق..إنني أستفيد من طول الطريق بحفظ القرآن ومراجعته.. وسماع الأشرطةوالمحاضرات الدينية.. وإنني أحتسب عند الله كل خطوة أخطوها..



من الغد غص المسجدبالمصلين .. صليت عليه مع جموع المسلمين الكثيرة .. وبعد أن انتهينا من الصلاةحملناه إلى المقبرة .. أدخلناه في تلك الحفرة الضيقة ..


استقبل أول أيامالآخرة .. وكأنني استقبلت أول أيام الدنيا *
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://el-donia.3rab.pro
 
قصة واقعية مؤثرة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
زهرة الحياة :: قصص وروايات-
انتقل الى: